منتدى التربية والتعليم بالمغرب
 
الرئيسيةاليوميةس .و .جبحـثالتسجيلدخول

شاطر | 
 

 علم النفس والتفكير البصري

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي اذهب الى الأسفل 
كاتب الموضوعرسالة
Admin
مدير المنتدى
avatar

عدد الرسائل : 1284

مُساهمةموضوع: علم النفس والتفكير البصري   السبت ديسمبر 13, 2008 7:08 pm

اهتم بعض علماء النفس منذ وقت مبكر بموضوع التفكير بالصور وألف ارنهايم(Arnheim, R) كتابا بعنوان: "التفكير البصريويقصد به محاولة فهم العالم من خلال لغة الشكل والصورة وقد ميز في كتابه هذا بين نوعين من المعرفة هما : المعرفة الحدسيةوالمعرفة العقلية ، وتحدث المعرفة الحدسية برأي ارنهايم في المجال الادراكي الذي تتفاعل فيه القوى بشكل حر ، عندما يحاول شخص ما إدراك لوحة تشكيلية مثلا فانه يحيط بصريا بالمنطقة التي تشتمل عليها إطار اللوحة ويدرك المكونات المختلفة لهذه اللوحة من إشكال وألوان وعلاقات مختلفة وتمارس هذه المكونات تأثيراتها الإدراكية بعضها في بعض بطريقة تجعل المتلقي يستقبل الشكل الكلي باعتباره نتيجة للتفاعل بين المكونات المختلفة للوحة.




أما المعرفة العقلية، – ودائما حسب رأي ارنهايم- ففيها يقوم الشخص بتحديد المكونات والعلاقات المختلفة التي تتكون منها اللوحة التشكيلية، انه يصف كل لون وكل خط وكل شكل...الخ ويفحص العلاقات الموجودة بين هذه المكونات الفردية ثم يقوم بعد ذلك بعملية الدمج أو التركيب بين هذه المكونات كلها. ويخلص ارنهايم إلى أن المعرفة الحدسية (الكلية التركيبية ) والمعرفة العقلية (الجزئية التحليلية ) ضروريتان لعملية الإدراك. فالإنسان يعتمد في معظم الوقت على المعرفة البصرية، والطفل يرسم ما يراه لا ما يعرفه، وإذا أردنا تتبع كيفية فهم الإنسان للعالم من خلال الصور فعلينا أن ننظر إلى الأشكال والعلاقات الجيدة التكوين وهذه موجودة في رسوم الأطفال لأن عقل الطفل الصغير ينشط من خلال أشكال أولية بسيطة يمكن تمييزها بسهولة بعيدا عن التعقيد.


كما بذل جيبسون(Gibson, J.J) جهدا متميزا لاستبدال فكرة المجال البصري (التي تقوم على إسقاط صورة المجال كصورة على الشبكية كمثير حسي)




بفكرة المنظومة البصرية التي تقوم على التنبه للثوابت وفقا للمعلومات التي يجري البحث عنها وكذلك الخبرة السابقة والتعلم) وأكد جيبسون على أهمية عملية التقاط المعلومات في الإدراك البصري، فالصور والرسوم في رأيه هي وسائل للتخاطب وتخزين المعلومات وتراكم المعرفة ونقلها إلى الأجيال التالية.
وقدم ألان بايفيو(Paivio, A.)، تحت تأثير نتائج دراسات علم النفس الفيزيولوجي وخاصة دراسات روجر سبيري وزملائه في مجال وظائف نصفي المخ الأيسر والأيمن، نظرية الترميز الثنائي للمعلومات مشيرا إلى المعلومات التي يجري تمثلها في الذاكرة من خلال نسقين أو نظامين منفصلين لكنهما مترابطان تماما، هما نظام التفكير بالصور العقلية ويتعلق بالموضوعات والوقائع العيانية (المحسوسة)المكانية أو المتصورة ونظام لفظي يتعلق بالتعامل مع الوحدات والبنى اللغوية ..المجردة، وعندما يزداد تمثل المعلومة المدخلة إلى الذاكرة لهذين النظامين يزداد وجودها داخل العقل بطريقة مناسبة.

******
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
http://forum-alwahda.yoo7.com
محمد عياد
عضو جديد
عضو جديد
avatar

عدد الرسائل : 16
مقر العمل : باب تازة

مُساهمةموضوع: رد: علم النفس والتفكير البصري   الأحد مارس 01, 2009 1:22 pm

سلمت يداك
موضوع رائع تنضيم اروع
معلومات مرة حلوة تشكر
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
http://www.ayad2.skyblog.com
fatifleur
عضو فعال
عضو فعال


عدد الرسائل : 75
مقر العمل : casa

مُساهمةموضوع: رد: علم النفس والتفكير البصري   الأحد يوليو 18, 2010 1:06 am

بارك الله فيك...مساهمة
قيمة فعلا
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
 
علم النفس والتفكير البصري
استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي الرجوع الى أعلى الصفحة 
صفحة 1 من اصل 1

صلاحيات هذا المنتدى:لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
منتديات الوحدة للتربية والتعليم :: منتدى التكوين المستمر والامتحانات المهنية :: علوم التربية وعلم النفس التربوي-
انتقل الى: